الأحد, 17 ذو الحجة 1445 هجريا.
العصر
02:45 م
مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاه بحسب التوقيت المحلى لمدينة المدينة المنورة ليوم الأحد, 17 ذو الحجة 1445هـ

الفجر
04:03 ص
الشروق
05:34 ص
الظهر
12:24 م
العصر
03:45 م
المغرب
07:14 م
العشاء
08:44 م

احدث الموضوعات

فتح باب القبول لحملة الشهادة الثانوية للدورة 68 بكلية الملك فهد الأمنية

هيئة الرقابة ومكافحة الفساد: تصدر بيانا حول حادثة انهيار مبنى سكني بحي الفيصلية بمحافظة جدة

الأحوال المدنية تعلن تعديل مواد تتعلق بتغيير الاسم الأول وتعديل أو حذف اسم الشهرة أو الفخذ أو القبيلة

جامعة طيبة تعلن بدء استقبال طلبات الترشيح للقبول في برامج الدراسات العليا في درجات ( ماجستير ، دكتوراة)

الضربة القاضية

توفر وظائف شاغرة للرجال والنساء بأمانة منطقة المدينة المنورة

وزارة الدفاع تعلن عن موعد القبول للتجنيد الموحد (للجنسين) في مختلف الرتب العسكرية

توفر وظائف مؤقتة بالهيئة العامة للعناية بشؤون الحرمين الشريفين

مجلس النيابة العامة يقرّ إنشاء نيابة الملكية الفكرية

تغريم وإيقاف.. لجنة الاحتراف تُصدر عددًا من القرارات بحق 6 من لاعبي المنتخب السعودي

تعلن جامعة أم القرى عن رغبتها في الاستعانة بمتعاوني

ديوان المظالم يعلن موعد التقديم على برنامج “خبير” لطلبة الجامعات ومعهد الإدارة العامة

الاخبار

طبيب الباطنة في مستشفى الحرس الوطني : ارتجاع المريء أعراضه الحرقان وألم الصدر وحموضة الفم

طبيب الباطنة في مستشفى الحرس الوطني : ارتجاع المريء أعراضه الحرقان وألم الصدر وحموضة الفم
https://maljuraishi.com/?p=378
1137
0
منصور الجريشي
الإعلامي الدكتور منصور الجريشي
منصور الجريشي

كشف الدكتور عبدالله الذيابي طبيب الباطنة في مستشفى الحرس الوطني بالرياض أن ارتجاع المريء من أمراض الجهاز الهضمي المزمنة، ويسببه ارتجاع أحماض المعدة إلى المريء ومن أبرز أعراضه الشعور بحرقان أو ألم بالصدر، والشعور بطعم حامض في الفم، ألم أو صعوبة البلع، السعال الجاف. ومن مضاعفاته : تضيق المريء، زيادة احتمالية الإصابة بسرطان المريء، التهاب الحنجرة المزمن، زيادة نوبات الربو، يصيب ارتجاع المريء شريحة كبيرة من المجتمع، ففي دراسة محلية قرابة 28% من الأفراد في عمر الـ 20 وحتى40 سنة، عانوا من أعراضه في فترة معينة، وله آثار سلبية متعددة خصوصًا على جودة حياة المريض، وقال الذيابي أن بسبب شيوع الارتجاع المرئي يعد من أكثر أمراض الجهاز الهضمي المزمنة تكلفةً، وتشمل هذه التكلفة بأعبائها المرهقة الأفراد كالمرضى وذويهم وكذلك مؤسسات الرعاية الصحية، حيث تبلغ قرابة العشرة مليار دولار سنويًّا على الصعيد العالمي بحسب تقرير للمؤسسة الدولية لاضطرابات الجهاز الهضمي.
وأضاف طبيب الباطنة أن هناك عدة عوامل تزيد من احتمالية الإصابة بارتجاع المريء أهمها : السمنة، فتق الحجاب الحاجز، الحمل، المشكلات الصحية التي تؤثر على إفراغ المعدة، وبين الذيابي أن تهيج بعض الأطعمة والمشروبات أعراض ارتجاع المريء لدى بعض المرضى وبتجنبها تزول الأعراض، مثل الوجبات الدهنية أو الحارة، الشوكولاتة، المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة، بالإضافة إلى تناول النعناع، ويتم تشخيص ارتجاع المريء غالبًا بناءً على التاريخ المرضي (الأعراض)، وفي الغالب يتم وصف العلاج للمرضى دون الحاجة لإجراء تحاليل محددة، ويلزم إجراءها في حالات أهمها : عدم وضوح التشخيص، وفي حال وجود أعراض خطيرة مثل: ألم مصاحب للبلع، وصعوبة البلع، فقدان الوزن بدون اتباع حمية، وجود نزيف، وأشار أن لعلاج ارتجاع المريء عدة طرق تعتمد على مدى شدة الأعراض، ومرات حدوثها خلال الأسبوع منها تغيير في نمط الحياة، تجنُّب الأغذية أو المشروبات التي تزيد من الارتجاع، استخدام أدوية تقلل من حموضة المعدة، وفي الحالات الشديدة التي لا تستجيب للأدوية قد يحتاج المريض إلى التدخل الجراحي، ويلاحظ استمرار الأعراض لدى قرابة من 10 إلى40% من المرضى بعد استخدام أدوية الحموضة دون تحسن أو تحسن جزئي فقط، ومن أهم أسباب عدم الاستجابة : عدم تناول دواء الحموضة بانتظام وبالطريقة الصحيحة أي 30-60 دقيقة قبل تناول الإفطار وليس مع الأكل أو بعده، وجود تشخيص آخر، لافتاً أن هناك إرشادات هامة يُنصح أنْ يتبعها المريض : كإنقاص الوزن إذا كان زائداً، ورفع رأس السرير تقريباً 15-20 سم، والامتناع عن التدخين والكحول، وكذلك تجنُّب النوم بعد الأكل على الأقل من 2-3 ساعات

التعليقات (٠) أضف تعليق

التعليقات مغلقة